صور| فنان يرسم كوابيس الأطفال

images-43913

نشرت الهفنجتون بوست خبرا عن فنان قام بتحويل الكوابيس التي يعاني منها الأطفال إلى صور تصف تلك الكوابيس، فحسبما يقول الخبر، طلب أرثر تريس في الستينيات والسبعينيات من مجموعة الأطفال أن يصفوا لهم “أحلامهم المرعبة” ليقوم بعدها تريس بتصوير الصورة التي تجسد ذلك الحلم أو الكابوس.

وتقول الصحيفة إن تريس قام أيضا بتصوير الكوابيس التي يعاني منها أصدقاؤه وأفراد عائلته من الكبار ويضيف تريس قائلا” كنت أبحث عن إخراج صور تعبر عن الجوانب المرعبة في الكوابيس التي يعاني منها الأطفال”، ويعد تريس من أوائل المصورين الذين أنتجوا تجارب في مجال الإخراج الفوتوغرافي بعيداً عن مبدأ الالتزام بالواقعية المسيطر في ذلك الوقت على عالم التصوير الفوتوغرافي.

ويضيف تريس “الهدف من تصوير تلك الأحلام هو إظهار الجانب الإبداعي في العقل اللاواعي للطفل الذي يعمل باستمرار في تحويل رموز سحرية تعبر عن الحالات المزاجية التي يشعر بها وهو ما نفعله جميعاً في رأي حيث نقوم بتحويل انطباعتنا اليومية للواقع إلى عالم من الأحلام”، وقام متحف جيتي بشراء 66 صورة من صور تريس في وقت سابق من هذا العام بما فيها صورة “طفل مدفون في الرمال وطفل يرتدي قبعة ميكي ماوس”.

ويقول الكاتب ريتشارد لورنز في كتابه “الرحلة العجيبة”، إن “تريس يستكشف عوالم عجز التصوير الفوتوغرافي في وقتنا الحالي عن استكشافها، فالحياة الخفية لخيال الإنسان وتعطشه اللاوعي للإشباع تظهر في صور تريس التي توثق لنا حقائق بشرية فيما يقدم لنا المصورون المحافظون لمحات جمالية عن طريق استخدام المكونات السليمة للصورة، أين هي تلك الصور التي يمكن أن تثير فينا الرعب أو تزيدنا إيماناً؟!”

1

2

3

4

5

6

7

8

9

10

11

12

13

14

15

16

المصدر: dotmsr

اهتمي بجمالك

  • item-thumbnail

    11 صفة لتصبح «مهنيًا» في عملك

    كلنا نسأل ماذا أفعل لأكون أكثر مهنية من غيري في العمل ؟ في مقالها على موقع About ، تقول «داون روزنبرغ مكاي» المتخصصة في التخطيط الوظيفي، إن المهنية تع...